غذاء الدلفين وكيف يتزوج ويتكاثر

غذاء وتكاثر الدلافين
غذاء وتكاثر الدلافين

تعتبر الدلافين من اكثر الحيوانات البحريه عجبا ً حيث تمتلك صفات قريبه جداُ من الثديات الراقيه مثل الحيوانات البريه ومثل حتى الانسان فى عملية التنفس وفى عملية التكاثر والولاده , فالدلافين من الحيوانات الراقيه فسيلوجياً كما انها من الحيوانات التى تتميز بذكاء عالى وتتميز بأنها اجتماعيه ولا تحب العزله وتفضل اسماك الدولفين السير فى جماعات كما انها من اكثر الحيوانات البحريه رأفة ولطفاً بالانسان ودعونا لنلقى نظره على غذاء الدلفين وكيف يتزوج ويتكاثر .

اقرا ايضا : فوائد صوت الدولفين

غذاء وتكاثر الدلافين
غذاء وتكاثر الدلافين

الدلافين من الحيوانات البحريه آكلات اللحوم والمفترسه لانواع من الاسماك .

تتغذى الدلافين على المنطقه الجيوغرافيه التى تعيش بها وتكون التغذيه بشكل عام على بعض انواع القشريات كما يتغذى على  الحبار وبعض الاسماك .

تكاثر وغذاء الدلافين
تكاثر وغذاء الدلافين

تعيش الدلافين فى صورة مجموعات وقطعان تعمل على وتنتشر فى  الاماكن المتوفر بها الغذاء .

تمتلك الدلافين اعضاء تناسليه داخليه اى انها كى تتمكن من التكاثر تحتاج لإلتقاء ذكر الدولفين بالانثى كى يتم الاخصاب .

تتميز الدلافين بقصر فترة التزاوج ويمكن تكرار العمليه عدة مرات فى نفس الزمن .

اقرا ايضا : صفات الدلافين

تكاثر وغذاء الدلافين
تكاثر وغذاء الدلافين

يلقى الذكر حيواناته المنويه داخل الاعضاء التناسليه للانثى .

تحمل الانثى وتختلف مدة الحمل باختلاف الانواع وباختلاف العمر .

مدة الحمل للدلافين الصغيره تتراوح مابين 11-12 شهرا .

فى الدلافين الكبيرة الحجم والعمر قد تصل مدة الحمل بها لـ 17 شهرا .

بعد ان تنتهى مدة الحمل للدلافين باختلاف اعمارها تبدأ الانثى فى ولادة الصغير وفى الغالب تلد الانثى صغير واحد فقط .

تخرج الانثى فى لحظات الولاده الى سطح البحر لتلتقط الاوكسجين الجوى اثناء الولاده ومن ثم تأخذ صغيرها وتغوص بالماء .

يبدأ الصغير النزول من الرحم بالزيل ومن ثم الرأس .

غذاء وتكاثر الدلفين
غذاء وتكاثر الدلفن

ترعى الاثنى صغيرها لمده من الزمن وفى هذه الفتره يتغذى الصغير بالرضاعه من ثدى الام حتى يصل لعمر البلوغ .

تبدأ الام بتعليم  الصغير طرق الإصطياد والتغذيه الخارجيه من القشريات والاسماك تدريجياُ .

ينطلق الصغير فى التغذيه الخارجيه لحتى عمر البلوغ ويبحث على الانثى لكى يتم الاخصاب والتكاثر واستمرار دورة  الحياه .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *