زراعة الورد

تتعدد وتختلف أنواع الورود التي يمكن زراعتها من حيث حجمها و لونها و شكلها و رائحتها، ولكن زراعة الورد تشترك في كونها زينة طبيعية خلابه للمكان حيث تريح الأعصاب وتبث الهدوء النفسي وتنتشر روائحها العطره لجعل الجو لطيفا.

وأيضا من فائدة زراعة الورد حيث يعد أسهل وأقيم هدية يتبادلها الأحباء فيعد هذا النظام عالمي بأن يهدي المحب حبيبه باقة من الورد أو حتى وردة طبيعية قيمة.

زراعة الورد

أنواع الورود وأسماؤها ؟

– ورد الكاميليا – ورد الليلك – ورد دوار الشمس – ورد الأقحوان – ورد النرجس – ورد اللوتس – ورد الصفصاف – ورد البنفسج

كيفية زراعة الورد ؟

زراعة الورد

– في البداية يجب أن نجد مشتلا او مركز بيع حبوب زراعية موثوق بهم لتجنب تعفن البذور حيث أن بذور الورد أحيانا ماتكون معرضة للتلف والتعفن. – نبدأ بإحضار البذور ووضعها في وعاء به ماء أكسجين مخفف لمدة ساعة او ساعتين لتهيئة البذور على الإنبات عند زراعتها. – نقوم بتجفيف البذور بمنشفة ثم وضعها بمنديل أو في قطعة قماش ناعمة مبللين قليلا ووضعها بالثلاجة لمدة ٣ إلى ٤ أسابيع. – نخرج البذور من المنديل او القماشة وحينها تكون جاهزة للزراعة. – حفر في التربة مسافة حوالي ١٥ بوصة ووضع البذرة بها ثم ردمها وعدم الضغط عليها. – نجعل مسافة حوالي ٥ سم بين كل بذرة وآخرى في التربة. – وبالنهاية نضع القليل من نشارة الخشب للحفاظ على درجة حرارة التربة ثم نضع الماء بطريقة التنقيط او الرش حتى لا نهلك التربة وتتعفن البذور.

كيفية تهيئة التربة للزراعة ؟

  • – يجب اختيار مكان تتسلط عليه أشعة الشمس يوميا لمدة لا تقل عن ٦ ساعات.
  • – موازنة حموضة التربة حيث تكون درجة الحموضة تتراوح من ٣ إلى ٨ درجات وتقليب التربة جيدا حتى يتغلغل الهواء بداخلها فالتهوية مفيدة للتربة.
  • – يفضل وضع البتموس بالتربة لمنع ظهور الديدان والآفات الضارة.
  • – يفضل دائما استخدام السماد العضوي الطبيعي في زراعة الورد و أن يوضع السماد ثلاثة مرات في العام حيث في الربيع والصيف والخريف.
  • – يمكن أن نضع القليل من دود الأرض في التربة حيث يساعد على تهوية التربة بشكل طبيعي على مدار العام، فهو ليس بمضر للتربة ولا يتلف المحاصيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *