تزاوج الحيوانات

تعد عملية تزاوج الحيوانات هي إلتقاء جنسين مختلفين من الحيوانات سواء من نفس النوع أو نوعين مختلفين لإحداث التلقيح وإنجاب سلاله نفس النوع أو نوع هجين، الأساس من عملية التزاوج هو التكاثر، والتكاثر هو العملية الوحيدة التي تضمن بقاء النسل من الكائن الحي للحفاظ عليه من الإنقراض.

تزاوج الحيوانات في الأسود
تزاوج الحيوانات في الأسود

أنواع تزاوج الحيوانات.

1- تزاوج أحادي.

يعني الإرتباط بين ذكر واحد وأنثى واحدة مدى الحياة حيث لا يفترقان إلا عند الموت فقط، وغالباً عند موت إحداهما يبدأ الطرف الأخر في البحث عن شريك جديد.

اقرا ايضا : ماهو الحيوان الذى لا يشرب الماء

2- تزاوج متعدد.

هذا النوع ينقسم إلى 4 أقسام:-

  • تعدد زوجات :- هو نوع في تزاوج الحيوانات حيث أن يرتبط ذكراً واحداً بأكثر من أنثى ربما اثنين أو ثلاثة او أكثر، وهذا يحدث في الغالب عندما يكون هذا النوع من الحيوانات يعاني من الأقلية وسط المجتمع الذي يعيش فيه، رغبة في زيادة أعدادهم لزيادة وسائل الدفاع وعدم تعرضهم للأذى والإفتراس بسهوله من قبل أعدائهم.
  • تعدد أزواج :- هذا نوع نادر جداً في تزاوج الحيوانات حيث لا يتواجد في الحيوانات بينما في الحشرات فقط وخاصة النحل، هو أن تتزوج ملكة النحل من اثنين أو ثلاثة أو أكثر من الذكور لأن بطبيعة ذكر النحل يموت فوراً بعد عملية التلقيح، حيث تقوم ملكة النحل بالإحتفاظ بالحيوانات المنوية داخل كيس مخصص بداخلها حتى تستطيع تلقيح نفسها لإنتاج البيض، وعند إنتهاء ملكة النحل من التلقيح طوال حياتها وإفراغ كيس الحيوانات المنوية تموت بعدها ملكة النحل وبذلك تكون أنتهت فترة حياتها.
  • تعدد زوجات وأزواج :- هو نوع في تزاوج الحيوانات حيث أن يرتبط اثنين أو ثلاثة أو أكثر من الذكور بـ اثنين أو ثلاثة أو أكثر من الإناث، ويحدث التزاوج بشكل جماعي ولكن ليس في نفس الوقت، فعند إنتهاء فترة الحمل والإنجاب في الغالب يحدث التزاوج بين الأنثى وذكراً أخر في نفس القبيلة وهكذا.
  • التزاوج الهمجي :- وهو نوع في تزاوج الحيوانات حيث أن يحدث تزاوج بين ذكراً وأنثى بين حيوانين مختلفين في النوع، وينتج عنهم فصيلة حيوانية جديدة، غالباً ماتكون فصيلة عقيمة غير قادرة على التزاوج والإنجاب فإنقراضها يكون سريع جداً مثل:- التزواج بين الحصان والحمار.

اقرا ايضا : انواع حيوانات تأكل اللحوم بالصور

الحياة الإجتماعية.

تتميز الحياة الإجتماعية في تزاوج الحيوانات في النوع التزاوج الأحادي، حيث تبقى الذكور مع الإناث للأبد متشاركين في الإعتناء ورعاية صغارهم.

وتتميز في تزاوج الحيوانات في النوع تعدد الزوجات، بأن يبقى الذكر مع الأنثى التي تكون على وشك الإنجاب فيظل معها حتى عند بلوغ صغارهم، فيتشاركان معاً الإعتناء ورعاية الصغار حتى يصبحوا قادرين على الحركة، حينها يذهب الذكر إلى الأنثى الآخرى التي أوشكت على الإنجاب وهكذا.

وتتميز أيضاً الحياة الإجتماعية في تزاوج الحيوانات في النوع تعدد الأزواج، بأن فترة التزاوج بين الذكر والأنثى تنتهي سريعاً بعد التلقيح حيث يموت الذكر بعدها، ففي هذا الحين تكون الأنثى هي المسئولة عن الإعتناء بالصغار بمساعدة الخادمات من الإناث وهذا متوفر في النحل بشكل كبير.

وتتميز في تزاوج الحيوانات في النوع تعدد الزوجات والأزواج، هنا يظهر تعاون كبير من الذكور حيث يقومون جميعاً بمساعدة أنثى واحدة وهي أول أنثى تأتي بالإنجاب، حيث يتشارك الذكور جميعاً مع تلك الأنثى في الإعتناء ورعاية الصغار.

ولكن تأتي الحياة الإجتماعية في تزاوج الحيوانات في النوع التزاوج الهمجي، حيث في الغالب لا توجد عناية ورعاية بالصغار إطلاقاً إلا في فترة الرضاعة فقط حيث يتغيب الذكر بعد عملية التلقيح عن الأنثى وتهتم الأنثى بالإنجاب والرضاعة فقط وحدها، ومن ثم تغيب أيضاً عن صغيرها بعد إنهاء الرضاعة وتتركه وشأنه بعدها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *