الحلزون

يعتبر الحلزون أو القوقع نوعاً من الحيوانات التي تنتمي إلى شعبة الرخويات ذات المنزل المتنقل أو المنزل الصدفي، يتواجد الحلزون في المياه العذبه والمالحه أيضاً من حيث أنهار وبحيرات وجداول وآبار وبحار ومحيطات، حيث يوجد حول العالم مايقارب 50000 نوع من الحلزونيات، يتكون الحلزون من جسم طري محاط بمادة لزجه تحميه من الجفاف وتساعده في تحمل درجات الحرارة وتساعده في التحرك بسهوله وتتكون صدفته من مجموعة معادن أهمها معدن الكالسيوم، حيث تتحول المعادن التي تكون في طعامه إلى صدفته الصلبه.

الحلزون
الحلزون

اقرا ايضا : صدف البحر

كيف يتحرك الحلزون ؟

يتحرك الحلزون بسرعة بطيئة حيث تصل إلى 48 متراً في الساعة، يتحرك عن طريق إفراز سائله اللزج من تحته حتى يقلل من الإحتكاك بينه وبين الأرض أو الجسم الصلب ويبدأ في إنقباض وإنبساط عضلات بطنه وهي ماتجعله يتحرك.

هل الحلزون سام ؟

توصل علماء الطبيعة مؤخراً إلى وجود نوع من الرخويات يسمى “الحلزون المخروطي” وهذا الحلزون أصبح شائعاً في الوقت الحالي على سواحل أستراليا ومياه البحيرات الدافئه بالقارة، تم تصنيف هذا النوع مؤخراً في قائمة أكثر خمس حيوانات سمية بالعالم، حيث تم تحليل السم ووجدوا بأن حلزون مخروطي واحد كفيل بقتل 20 رجلاً في آنٍ واحد، ولكن لحسن الحظ ولحكمة الله وجد العلماء بأن الحلزون المخروطي لا يستخدم سمه إلا في حالة واحدة وهي عند اصطياد فرائسه حيث أنه لا يستخدم سمه في حالات صيده من قبل الإنسان أو الهجوم عليه من أعدائه وهذا الأمر يعد غريباً بعض الشئ.

الحلزون المخروطي السام
الحلزون المخروطي السام

اقرا ايضا : انواع الفراشات

كيف تربي الحلزون ؟

  • إعداد صندوق صغير من الزجاج أو البلاستيك بشرط يكون جيد التهويه وأيضاً عدم هروب الحلزون منه.
  • ابدأ في تجهيز طعام الحلزون المناسب من فواكه وخضراوات وحبوب من حيث التفاح والفراولة والعنب والمشمش والخوخ والخيار وعش الغراب والكرنب والكرنبيت والشوفان والارز والفول الأخضر وأوراق الأشجار.
  • يجب تقطيع الطعام لقطع صغيرة تتناسب مع حجم رأسه على الأقل حتى يستطيع تناولها بسهوله.
  • وضع طبق من ماء الينابيع بداخل الصندوق الذي به حتى يستحم فيه الحلزون حيث انه يفضل هذا الماء عن الماء النقي.
  • رش الصندوق يومياً على جوانبه من الداخل بماء الينابيع.
  • تغيير التربة كل أسبوع مع تغيير طبق ماء الينابيع.

فوائد الحلزون للبشرة ؟

تتعمد شركات التجميل على استخلاص السائل الهلامي اللزج من الحلزون حيث يتدخل في صناعة الكثير من الزيوت والتركيبات التي تعتني بالبشرة، ولكن معظم مراكز التجميل العالمية بدأت بتحليل السائل من الحلزون ووجدوا بأنه يحتوي على جميع الفيتامينات التي تحتاجها البشرة ومن حيث ذلك بدأوا بإستخدامه في عمل جلسات طبيعية بالحلزون على البشرة حيث يعمل على :-

  • علاج حب الشباب.
  • ترطيب البشرة.
  • تجديد البشرة بمثابة مقشر طبيعي للبشرة لإزالة الجلد الميت.
  • تؤخر علامات الشيخوخة وظهور التجاعيد.
  • تنظيف البشرة من الأتربه والميكروبات المتعلقة بالمسام.
  • تعالج تصبغات البشرة واسمرارها نتيجة تعرضها لأشعة الشمس.
  • علاج إلتهابات البشرة والحروق التي تسببها أشعة الشمس.
الحلزون
الحلزون

اقرا ايضا : حيوان الاسفنج

فؤائد أكل الحلزون ؟

يحتوي الحلزون على كميات كبيرة من العناصر الغذائية التي تساعد على بناء الجسم ومده بالطاقة، وتوجد الكثير من الشعوب حول العالم وأكثرهم من المسيحيين يتغذون على الحلزون، حيث يحتوي على كميات كبيرة من المعادن والفيتامينات والبروتينات المسئوله عن بناء الجسم والعضلات والعظام وتغذية الشعر والبشرة، وكميات قليله من الدهون والكربوهيدرات.

كيف يتكاثر الحلزون ؟

يعتبر الحلزون من الحيوانات الخنثي أي التي تمتلك الأعضاء التناسلية للذكر والأنثى معاً، ولكنها لا يمكن أن تتكاثر ذاتياً حيث يجب أن يجد القوقع أو الحلزون شريكاً يتعاون معه في عملية الإخصاب حيث يقوم أياً منهم بوظيفة الذكر والأخر بوظيفة الأنثى، ثم ينفصلان بعد ان يصل سائل التخصيب إلى كيس الإخصاب وينتقل إلى البيض ويقوم بتغليفه بمادة جيلاتينيه وتقوم أنثى الحلزون بإخراج البيض ويكون جاهز للفقس بعد 3 أسابيع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *