أمراض الدواجن

سنتحدث عن أمراض الدواجن فتعد الدواجن من أهم وأشهر الوجبات الغذائية الأساسية لدي الإنسان،

حيث تعد هي واللحوم الحمراء الأغذية الأساسية للحصول على البروتين،

ولكن غالباً تتعرض الدواجن للكثير من الأمراض والفيروسات المعدية والغير معدية،

ولكن هذا الأمر يحدث طبيعياً بدون اي إخطار وينتشر بسرعة كبيرة وغالباً يقضي على جميع الدواجن فجأة ومنها الذي قد يضر بالإنسان،

ونتيجة هذه الأمراض بسبب سوء الحالات الجوية والتغيير المفاجئ في حالة الطقس عند تغيير الفصول،

ومنها الذي يحدث نتيجة عدم الإهتمام بالنظافة والتدفئة والتغذية السليمة.

أمراض الدواجن

وهنا سوف نتعرف على بعض أمراض الدواجن :-

1 – إنفلوانزا الطيور.

يعتبر أكثر الأمراض إنتشاراً حول العالم في الدواجن وأخطرهم أيضاً لانه يوجد منه أكثر من 140 نوع،

وهو أكثر الأمراض إنتشاراً فهو قادر على أن يصيب عنبر كامل من الدجاج في مزرعة واحدة في بضع ساعات قليلة ويقضي عليهم جميعاً خلال أيام،

من المخيف في هذا المرض إنه يصيب الإنسان أيضاً وفي أغلب الأحيان يتسبب في موته

حيث أن المرض لا يموت بداخل الدواجن عندما يقضي عليها بل يظل بداخلها ولا يموت إلا بالحرق،

فالحل الوحيد لتخفيف إنتشاره هو التخلص من الدواجن عندما يصيبها ومن ثم تدفن أو تحرق في مكان منعزل.

أعراضه.

  • كسل وخمول الدواجن.
  • النوم كثيراً.
  • قلة إنتاج البيض.
  • تغير لون أقدام الدواجن إلى اللون الأزرق ويتحول عرف الذكر منها من الأحمر إلى الأزرق.
  • خروج إفرازات من أنف الدواجن.

2 – السالمونيلا.

هو مرض ليس شائعاً ولا منتشراً ولكنه يأتي بشكل مفاجئ دون معرفة السبب،

ولكنه لا ينتقل إلا للدواجن المخالطة للفرخ المصاب بالسالمونيلا فهو لا يشكل خطراً على الإنسان،

يعد من الأمراض القابلة للعلاج حيث يمكن أن يهتم طبيباً بيطرياً بالدواجن المصابة وعندها يمكن أن تشفى.

أعراضه.

  • قلة الخصوبة.
  • قلة إنتاج البيض.
  • النعاس الدائم.
  • النوم بشكل مستمر.
  • فقدان الشهية.
  • ضعف الجهاز التنفسي.
  • الإسهال، وعندما تصل الدواجن لمرحلة الإصابة بالإسهال فغالباً تموت خلال أيام قليلة.

إقرأ أيضاً : كيفية تربية الحمام للمبتدئين بالصور

3 – النيوكاسل.

ويعتبر هو أخطر مرض تتعرض له الدواجن فهو يصيب جميع الطيور تقريباً،

وهو ينتشر بسرعة كبيرة جداً حيث ينتشر في الهواء من خلال التنفس ويقضي على الطيور في وقت قياسي ولكن لا يشكل خطراً كبيراً على صحة الإنسان،

فهو يسهل علاجه ولكن الخطير في الأمر إنه يقضي عليهم نتيجة سرعة إنتشاره فقط.

أعراضه.

  • شلل في أجنحة وأقدام الطيور.
  • نفش الريش بشكل دائم.
  • فقدان الشهية.
  • كثرة الإفرازات في العين والأنف.
  • توقف إنتاج البيض وإذا أنتجت الدواجن بيضاً فيكون هشاً صغيراً وربما يكون فارغاً من الداخل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *